Education

بلس أوكسيمتر .. جهاز يكشف العلامات الأولى لفيروس كورونا

 بلس أوكسيمتر .. جهاز يكشف العلامات الأولى لفيروس كورونا
جهاز قياس نبض الأصابع - جهاز تشبع الأكسجين في الدم - جهاز قياس أكسجين SPO2 -
 
المصدر: ديلي ميل والتايمز
 
 
يُطلق عليه مقياس التأكسج النبضي، «بلس أوكسيمتر» وهو جهاز صغير يقيس كمية الأكسجين في الدم. ويستخدمها الأطباء العامون والمستشفيات طوال الوقت، ويمكن شراؤها مقابل 20 جنيهًا استرلينياً من الصيدلية.
 
ومع تفشي فيروس «كوفيد 19»، بات الكثيرون يفضلون وجود هذا الجهاز في المنزل لأن مراقبة الأكسجين في الدم، يمكن أن يساعد في رصد الإصابة بهذا المرض الذي لا يمكن التنبؤ به قبل أن يتحول إلى حالة حرجة.
 
وكان خبراء في جامعة كامبريدغ قد أوصوا باستخدامه لهذا الغرض، قبل أسابيع، وفي ذلك يقول استشاري الأمراض المعدية، البروفيسور باباك جافيد، إن الأداة يمكن أن تساعد في اكتشاف علامات الإنذار المبكر للفيروس، قبل التواصل مع الطبيب وجها لوجه.
 
إلى ذلك، بدأت بعض أقسام الجراحة والطوارئ، في المملكة المتحدة، في توزيعها على المرضى.
 
ويتم تثبيت مقياس التأكسج بأطراف الأصابع، وباستخدام الأشعة تحت الحمراء يتم قياس كمية الأكسجين المرتبطة ببروتين في الدم، يسمى الهيموغلوبين. ويقرأ الجهاز كمية الأكسجين الموجودة في خلايا الدم، وبالتالي كمية الدم التي يتم نقلها حول الجسم.
 
وبدون كمية كافية من الأكسجين، يشعر الشخص بالإرهاق الشديد والصداع، بسرعة. ويمكن أن يكون انخفاض مستويات الأكسجين في الدم علامة تحذير مبكر على أن الالتهاب الرئوي قد يكون حاداً. ويمكن أن يحدث، أيضاً، دون تفاقم الأعراض، وهذا هو السبب في أهمية المراقبة.
 
ويوصي أطباء بمراجعة المستشفى في حال كانت القراءات أقل من 96 %، وأي شيء من 96 إلى 99%، يعتبر أمرًا طبيعيًا.
 
وتستخدم بعض المستشفيات البريطانية أجهزة قياس التأكسج النبضي، لفحص المرضى المعرضين للخطر، والعاملين في مجال الرعاية الصحية، بحثاً عن علامات انخفاض مستويات تشبع الأكسجين في الدم، ما قد يشير إلى ما إذا كان الشخص مصاباً بـفيروس «كورونا».
 
وقال أحد العاملين في مجال الرعاية الصحية إن المستشفى الذي يعمل به يفحص المرضى والعاملين بمقياس التأكسج المثبت على أطراف الأصابع، في نهاية كل نوبة عمل. والجهاز قادر على إعطاء القراءة في غضون ثوان.
 
في غضون ذلك، ازداد انتشار استخدام الأجهزة، بعد مقال كتبه الطبيب ريتشارد ليفيتان، في صحيفة «نيويورك تايمز»، قال فيه، «يجب على جميع الأشخاص الذين يعانون من السعال والتعب والحمى مراقبة مستوى التأكسج النبضي، حتى إذا لم يخضعوا لفحص الفيروسات».
 

ومع ذلك، فقد أشار خبراء إلى أن مقاييس تأكسج النبض ليست فحصاً سريريا في حد ذاته.

Promoted Products

Meditech Brands

Meditech Equipment Co.,Ltd is part of Meditech Group. Product(s) described may not be licensed or available for sale in all countries. Sonotech, Sonovet, iSonic, FOs2pro, Dolphi, Defi, HeartRec,miniScan,Cardios,SpirOx,iBreath, Meditech and all corresponding design marks are trademarks of Meditech. The symbol indicates the trademark is registered. Patent and Trademark Office and certain other countries. All other names and marks mentioned are the trade names, trademarks or service marks of their respective owners. Please see the Instructions for Use for a complete listing of the indications, contraindications, warnings and precautions.

Legal notice Terms and conditions Cookie policy Privacy Policy Professional organisations Careers

2021© Copyright احدى فروع شركة ميديتك جروب و المركز الرئيسي الإقليمي لمنطقتي الشرق الأوسط و شمال إفريقيا | Meditech Group (Middle East branch).

Meditech Group

To Top